تواصل فعاليات الملتقى الدولي للمدرسة الطاهرية بسالي بولاية أدرار

افتتح صباح يوم أمس بالمدرسة الطاهرية للتعليم الشرعي الكائن مقرها بقصر العلوشية ببلدية سالي ببلاد أدرار التواتية، فعاليات الملتقى الدولي الأولى بمناسبة ذكرى وفاة العلامة مولاي أحمد الطاهر الإدريسي الحسني السباعي التواتي، الذي يتمحور حول جهود الشيخ في خدمة ثوابت المرجعية الوطنية من خلال مؤلفاته. الملتقى المذكور يأتي برعاية وزير الشؤون الدينية والأوقاف ،و بالتنسيق مع مخبر المخطوطات بجامعة أدرار، يحضره نخبة من العلماء والمشايخ والباحثين من الجزائر والبلدان المغاربية الشقيقة، أشرف على افتتاحه الشيخ مولاي عبد الله طاهري السباعي، الذي أكد بضرورة حماية المرجعية والتمسك بالثوابت الوطنية التي ضحى من أجلها الشهداء والعلماء العاملين المجاهدين، كما وجه رسالته للحاضرين خاصة الطلبة، بضرورة الاستفادة من هاته الملتقيات والندوات العلمية والروحية في إطار الكسب والاستثمار العلمي، على أن تتوجه الكلمة للسادة رؤساء الجلسات العلمية لتنطلق مداخلات السادة الباحثين في مختلف الدراسات والقراءات التي تعنى بحياة الشيخ الشخصية والعلمية والدعوية والجهادية. تجدر الإشارة فقد فتح الداعية المعروف الشيخ شمس الدين الجزائري، نافذة جد مهمة وحوار تأصيلي بخصوص الدعوة للمشاركة في الإنتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها يوم 12 ديسمبر 2019، مع الاساتذة المتواجدين وفي مقدمتهم شيخ المدرسة المنظمة، وكل من الداعية التونسي المعروف فريد الباجي، والشيخ عبد الحميد ويسي الإدريسي مفتي ولاية عين تموشنت والأستاذ الجامعي طاهري بلخير،أين أكد جميعهم أن الانتخاب شهادة وحق وطني، وبضرورة الذهاب والمشاركة بقوة وجدية لانتخاب رئيس جمهورية تتوفر فيه الشروط الموضوعية والضمانات الجماعية لإعادة بناء المؤسسات الشرعية للبلاد. عماره بن عبد الله

شارك

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*