تسجيل اول حالة كورنا بالجزائر ووزارة الصحة تدعو لأخذ الحيطة

كشف وزير الصحة والسكان واصلاح المستشفيات عبدالرحمن بن بوزيد عن تسجيل أول حالة كورونا في الجزائر داعيا المواطنين الى اتخاذ كافة اجراءات الوقاية لتجنب انتشار الوباء في الجزائر .

وقال وزير الصحة  لدى حلوله ضيفا بالتلفزيون العمومي اليوم إن الجزائر سجلت اليوم اول حالة اصابة مؤكدة بفيروس كورنا لرعية ايطالي، مؤكدا اتخاذ الاجراءات اللازمة وعزل المريض تجنبا لانتشار الفيروس.

ودعت وزارة الصحة الجزائريين الى ضرورة اخذ الحيطة والحذر والتدابير الوقائية اللازمة تجنبا لانتشار الفايروس، وذلك بـ

– غسل اليدين المتكرر بالماء والصابون .
– تجنب لمس الأنف والفم والعينين عند اتساخ اليدين .
– تجنب الاتصال المباشر مع المُصابين بالعدوى أو مشاركتهم أدواتهم.

وأشارت وزارة الصحة و السكان و اصلاح المستشفيات ،الثلاثاء في بيان لها انه تم تأكيد حالة اصابة بفيروس كورونا “كوفيد 19” من بين حالتين اشتبه في اصابتهما وهما رعيتان ايطاليتان.

وأضاف البيان أن “نظام المراقبة المتواجد على المستوى الوطني سمح برصد حالتين (2) مشتبه فيهما (حمى و اعراض تنفسية) قد سافرا من منطقة معروفة بانتشار الفيروس”.

ويتعلق الأمر برعيتين ايطاليتين 55 سنة و 61 سنة تظهر عليهما اعراض المرض حيث تم التكفل بهما حسب التوجيهات الوطنية.

ووعيا منها بخطورة المرض، عززت وزارة الصحة الاجراءات الوقائية حول الحالة المؤكدة و نظام المراقبة و اليقظة على مستوى كل نقاط الدخول، أضاف البيان.

وحسب منظمة الصحة العالمية فإن “مصر و الجزائر و جنوب افريقيا هي البلدان الأكثر عرضة لدخول كورونا في افريقيا بسبب حجم المبادلات التجارية الجوية مع الاقاليم الصينية التي تعرف انتشارا للفيروس مضيفة ان هذه البلدان الثلاث هي الأكثر جاهزية للرصد المبكر للمرض و التكفل به”.

وتذكر الوزارة أنه إلى غاية 25 فبراير 2020 تم اكتشاف “80.134 حالة و وفاة 2.689 شخص في العالم حيث تم الاعلان عن 97% من حالات الاصابة و 99% من الوفيات من الصين”، مشيرا إلى انه حاليا فإن العالم يعرف تفشيا للوباء على مستوى 35 بلدا لا سيما في حوض البحر المتوسط.

المصدر: موقع الاذاعة الجزائرية

شارك

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*