أونساج الوادي ..خدمات نموذجية في المرافقة نحو عالم الشغل

 تعرف الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب فرع الوادي، منذ نشأتها نشاط وحيوية كبيرة لاسيما ما تعلق بالمرافقة والمتابعة الحثيثة التي ينتهجها إطارات ذات الوكالة بإختلاف مهامهم الادارية والمهنية في إطار التعريف بالجهاز كآلية من آليات الدولة في سياستها الاجتماعية.

الوكالة المذكورة وعلى غرار وكالات تراب الجمهورية تعمل على مرافقة حاملي المشاريع في إنشاء وتوسيع المؤسسات الصغيرة سواء المنتجة للسلع أو المقدمة للخدمات، فضلا عن شجيع جميع أشكال الإجراءات والتدابير لتعزيز روح المبادرة و المقاولاتية، وهي مقاربة تساهم بشكل كبير في تحقيق المطلوب وهي التنمية المستدامة، ومحاربة الفقر والبطالة والدفع نحو المقاولاتية كرهان حقيقي للمستقبل.

ولهذا الغرض فقد دخلت وكالة الوادي في إبرام العديد من الاتفاقيات ،مع عدة هيئات رسمية وشركاء إجتماعيين، على غرار الجامعة من خلال دار المقاولاتية والدور الذي تقدمه هاته الاستراتجية في التقريب من الطالب، وذلك في إطار جملة من الاعمال الاعلامية والتحسيسية والتكوينية التي يقوم بها المكلف بالاتصال والاصغاء الاجتماعي السيد شبل محمد الصالح وزميله المكلف بالتكوين السيد فتحي ستيتة ، فضلا عن التفاهم الدائم مع مختلف مؤسسات التكوين المهني وأيضا مختلف مؤسسات الدعم ( كناك .أونجام…).

تجد الاشارة بأن الوكالة قدمت هذا الثلاثاء يوما اعلاميا لفائدة طلبة مركز التكوين المهني و التمهين الشهيد محمود غربي ببلدية الربّاح جنوب عاصمة الولاية الوادي، وهي بلدية تحتوي على مناطق ظل، ذاتها التي تؤكد تعليمات لقاء ( حكومة-ولاة) بضرورة الاهتمام بها من خلال التصدي لمشاكل التنمية المحلية فيها ،فضلا عن التقرب من المواطن واستدراك التأخر في التنمية في ذات الاماكن.

عماره بن عبد الله

 

شارك

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*