وفاة المجاهد بلقاسم خميلي: شيخ المشيخة القادرية يعزي عائلة الفقيد

بعث شيخ المشيخة العامة للطريقة القادرية بالجزائر وعموم إفريقيا الشيخ الحسن حساني بن محمد الشريف القادري ببرقية تعزية إلى عائلة المجاهد المقدم بلقاسم خميلي،الذي وافته المنية اليوم الخميس، بالمؤسسة العمومية الإستشفائية أحميدة بن عجيلة بالأغواط .

 وجاء في تعزية شيخ القادرية  : “لقد آلمنا نبأ وفاة المقدم المجاهد الحاج بلقاسم خميلى بهذه المناسبة الاليمة اتقدم بأخلص التعازي لعائلة الفقيد وكافة الاخوان في مدينة الاغواط ، تغمَّد الله الفقيد بالرحمة والمغفرة ونسأل الله له الرحمة والقبول و أن يكون مثواه الفردوس الأعلى مع النبيين والصديقين والشهداءوالصالحين وحسن اولئك رفيقا وان يجعله من اهل جنة النعيم يا رب اللهم إن رحمتك وسعت كل شيء فارحمه رحمة تطمئن بها نفسه وتقر به عينه اللهم احشره مع المتقين إلى الرحمن وفدا اللهم إن المتوفى في كفالتك وضيافتك فهل جزاء الضيف إلا الإكرام والإحسان وأنت أهل الجود والكرم آمين يارب العالمين.”

المجاهد بلقاسم خميلي في ذمة الله

 إنتقل إلى رحمة الله يوم الخميس المجاهد بلقاسم خميلي المدعو خميلة عن عمر ناهز 85 سنة بعد صراع مع مرض عضال بالمؤسسة العمومية الإستشفائية أحميدة بن عجيلة بالأغواط ، حسبما أفاد مدير المجاهدين بالولاية.

و التحق الفقيد بصفوف جيش التحرير الوطني سنة 1957 جنديا بمنطقة القعدة بأعالي منطقة آفلو، وكان رفيقا للشهيدين سي الحواس و العقيد لطفي، وشارك في عديد المعارك الطاحنة ضد الإستعمار بالمنطقة، كما أوضح محمد حلموش.

و تقلد المجاهد الراحل عديد المسؤوليات غداة الإستقلال، وكان عضوا بالأمانة الوطنية لمنظمة المجاهدين ومؤسسا و رئيسا لجمعية أول نوفمبر، كما كان أيضا من بين مؤسسي الكشافة الإسلامية الجزائرية بالولاية و مؤسسي جمعية عمداء الحركة الكشفية، كما يعد أحد أعيان ووجهاء الولاية ورجلا من رجال المشيخة القادرية محبا للخير ومدافعا عن المرجعية الوطنية.

عماره بن عبد الله/واج

شارك

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*